علامة “Zara” …. إمبراطورية النجاح !!!

علامة “Zara” …. إمبراطورية النجاح !!!

- ‎فيملابس
1٬147 views

هل تعلم ؟

zara
ماركة زارا

علامة “Zara” …. إمبراطورية النجاح !!!
ذكرت مجلة “فوربس” أن أغنى رجل في العالم لهذا العام هو الإسباني “أمانسيو أورتيغا” Amancio Ortega مالك سلسلة متاجر “زارا Zara ” للأزياء، وأنه قد تفوق على بيل غيتس الذي ظل يحتكر هذا المنصب لسنوات…!!
وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن ثروة أورتيغا قفزت هذا الأسبوع بمقدار 1.7 مليار دولار، لتضاف إلى ثروته التي تقدر بحوالي 79.5 مليار دولار، والتي تمكن من خلالها من تجاوز ثروة مؤسس شركة مايكروسوفت والتي تبلغ 78.5 مليار دولار…!!
ولد أمانسيو أورتيغا عام 1936 في ليون بأسبانيا لأسرة فقيرة وكان أصغر إخوته ، وترك دراسته في سن مبكرة جداً، ثم إنتقل إلى لاكورونيا وبدأ في الحياة المهنية وهو في عمر 14 ليساعد أسرته الفقيرة هو وأخوه، حيث كان أبوه موظفاً صغيراً بالسكة الحديدية ..!!
كانت أول مهنة لأمانسيو هي عاملاً في عدة محلات للملابس، مما أكسبه بعض الخبرات في هذا المجال، وفي مرحلة المراهقة أصبح مندوب مبيعات بمصنع ملابس نسائية، وفي هذا المصنع تعرف على زوجته الأولى “روزاليا ميرا”، والتي كانت شريكته في أول محلات زارا فيما بعد، وفي عام 1963 قام أمانسيو بحياكة أول معطف نسائي من تصميمه على سبيل الترفيه في وقت فراغه.
عام 1975 قام بإفتتاح أول متجر له بإسم زارا Zara وكانت هذه هي بداية نجاحه، حيث بدأ في محاكاة تصاميم عروض أزياء أسابيع الموضة العالمية وتنفيذها بأسعار مناسبة للجميع، مما لفت أنظار النساء في لاكورونيا وزاد من الإقبال على متجره، ومنذ ذلك الوقت إستطاعت النساء أن تواكب الموضة دون أن تسرف الكثير من الأموال، وهي فكرة قلدها الكثير فيما بعد.
تقع أزياء زارا تحت مسمى الأزياء الإقتصادية Economy Fashion، أو الأزياء السريعة Fast Fashion، حيث تقدم أزياء أنيقة مواكبة للموضة العالمية ولكن بأسعار معقولة تناسب أغلب الطبقات، وكان أمانسيو يقوم بالذهاب إلى عواصم الموضة ليعرف أبرز الصيحات والموضات ثم يقوم بإعادة تصميمها بأقمشة جيدة ولكنها بالطبع أقل جودة من الماركات العالمية، وبالتالي تكون تكلفتها أقل وتباع بسعر أرخص، وهذا سر نجاحها المستمر حتى الآن في أنحاء العالم.
يملك “أمانسيو أورتيغا” عدة علامات تجارية في مجال الأزياء، ويقال إنه يذهب إلى المقهى ذاته كل يوم، ويتناول الغداء من موظفيه في المطعم المخصص لهم، ويكره ربطات العنق، ويبدو بسيطاً في ملابسه، وما يزال يحب العمل في تصميم وإنتاج الأزياء، وقد نشر كتابا عن نجاحه بعنوان من “الصفر إلى زارا”، وهو الآن يملك مجموعة شركات “Inditex” التي تنضوي تحتها عدة شركات مختلفة ولعل أشهرها علامة “Zara” التجارية…!!!

Facebook Comments

14 Comments

  1. الناس الذين قدموا امور مفيدة للبشرية اغلبهم لم يهتم للمال لانه عبارة عن ورق وجمعه غباء ومضيعة للوقت… اشرف مهمة يفعلها انسان بحياته هي ان يضيف شيئا لتراثنا المعرفي.. اما ان يقضي حياته في جمع الورق وتخريب حياة الاخرين لان جمع الاموال يتطلب غش وتخريب.. فهذا يجب ان ينظر له كمجرم بحق كل البشر .. لا ان يصبح قدوة

  2. قصة نجاح كاذبة مازال بيل غيتس متصدر عرش اغنى رجل في العالم ويوجد الكثير من شركات الملابس العملاقة armani diesel adidas gucci و زارا هذه ما تتقارنش معاهم و تقلي الراجل طيح على بيل قيتس ههههه اعرفو كيف تكذبو

  3. جمع المال ليس نجاح وبحتاج لشخص غبي جدا غير قادر على التفكير وربط الامور ببعضها ونتائج وانعكاسات افعاله وبالاضافة للغباء يجب ان يكون مريض نفسي لكي يبقى يكتنز بالرغم من انه غير محتاج لفعل ذلك وبالميزة الثالثة ان يكون عديم الحس والضمير وكذاب وغشاش.. لان الانسان صاحب المبادئ والصادق لن يتمكن من صناعة بضاعة يرغبها الجميع وبنفس الوقت تفنى بسرعة بحيث يستمر ببيعها بكميات كبيرة

  4. كل هاد و كل ما بفوت ع زارا بعمل فتلة و ما بيعجبني شي 😂😕
    جد لي الكذب في كتير شغلات ما بتنلبس بس غالية عالفاضي 😕

  5. *المال وسيلة وليس غاية
    *إذا مات ابن آدم خسر ماله كله وسيسأل عن ماله كله
    *ماجمع مال إلا من شح أو من حرام
    *لو كان عند أحدكم جبل من ذهب لسعى الى الآخر
    …….etc

  6. واو 👏

  7. أبو اياد سويطي

  8. شوكت اصير مثلك💔😞

  9. سبب الاناقه وملك القمصان Ibrahim M. Zeido

  10. وااااو 👍🏼👍🏼👍🏼

  11. Ziko Kgb Ziko Ziko

    قصه نجاح وتفوق

  12. Mohamad Alahmad

  13. بحب كتير هاي الماركة

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

صور بليزارات متعدده 2018

صور بليزارات متعدده 2018